بيان إعلامى

استقبل السيد الأستاذ المستشار الدكتور/ محمد مسعود، رئيس مجلس الدولة، وفداً رفيع المستوى من المعهد الفرنسي، برئاسة محمد بو عبد الله، مدير المعهد، وجوليان شوفيه، مدير العلاقات الدولية بالمعهد، وإيمان نويل، مديرة دورات اللغة الفرنسية بالمعهد.
حضر اللقاء من قضاة مجلس الدولة، المستشار فؤاد عبد الفتاح، أمين عام المجلس، والمستشار د. محمد حسن، رئيس الأمانة الفنية للمجلس، والمستشار د. محمد الدمرداش العقالي، عضو الأمانة الفنية بالمجلس الخاص والسيد الأستاذ المستشار الدكتور/ محمد كمال منير، مدير مركز الدراسات والبحوث القضائية بمجلس الدولة والسادة المستشارين أعضاء المركز.
وجرى خلال اللقاء تسليم شهادات إتمام دورات اللغة الفرنسية، لأعضاء مجلس الدولة ممن إجتازوا تلك الدورات بالمعهد عام ٢٠١٦، تنفيذاً للإتفاقية المبرمة بين المعهد الفرنسي ومركز الدراسات القضائية بمجلس الدولة، حيث حصل الخمسة الأوائل في هذه الدورات على منحة دراسية لمدة ٣ أسابيع بفرنسا.
ومن جانبه رحب المستشار الدكتور محمد مسعود بوفد المعهد الفرنسي، مؤكداً على أهمية التعاون مع الجانب الفرنسي، لتعميق العلاقات الثقافية والقانونية بين المجلس ومجلس الدولة الفرنسي والمؤسسات القضائية الفرنسية من جهة أخرى، لافتاً في الوقت نفسه إلى اهتمام مجلس الدولة بتأهيل أعضاء المجلس من الشباب للدراسة والإطلاع على الثقافات القانونية المقارنة، الأمر الذي يصب في مصلحة تحقيق العدالة وتنمية مهارات الأعضاء بما يمكنهم من التعامل وتمثيل مصر في المحافل القانونية الدولية.
ومن جانبه عبر مدير المعهد الفرنسي عن سعادته بالتعاون الوثيق مع مجلس الدولة المصرى وحرص المعهد على تطوير وتعميق التعاون الثقافي والقانونى مع مجلس الدولة بما يعود بالفائدة المشتركة على الطرفين.